taourirt info


The success of the symposium "Moroccan Sahara"

نجاح فعاليات ندوة  History Updates "

Young Journalists Club Butanuep conquest qualifying

embraced the social compound Moulay Ali Sharif Btaorert on Friday evening , 6 December events Moroccan Sahara seminar, history and developments organized by each site Taourirt Staff Writer, Club young journalists secondary qualifying conquest, the Municipal Council of Taourirt.
This is , and characterized This national evening with a varied attendance will be representatives of the authorities, representatives of the Ministry of National Education and Vocational Training, in addition to a balanced attendance of political, union and collective organizations, and an important crowd of male and female citizens, along with the written and electronic media that attended to cover this seminar.
إلى ذلك، انطلقت فعاليات هذه الندوة ، بتلاوة آيات بينان من الذكر الحكيم، تلاها الاستماع للنشبد الوطني، وبعدها مباشرة ألقى رئيس المجلس البلدي كلمة باسم المنظمين تضمنت في جزء كبير منها مستجدات القضية الوطنية .
إلى ذلك، تناوب على المنصة مجموعة من الأساتذة المؤطرين لهذه الندوة وكلهم من ثانوية الفتح. فالدكتورة بديعة هيزور عالجت القضية من الزاوية التاريخية مستدلة بمجموعة من الوثائق وهي بمثابة حجج وبراهين على أن الصحراء ظلت مغربية في مختلف المراحل . أما الأستاذ محمد صدوفي الذي قدم عرضه بالأمازيغية، فناقش بالتحليل الجانب الديني في ممارسة السيادة المغربية على الصحراء، وذلك قبل أن تتدخل الأستاذة زهور ادخيسي التي قدمت مداخلتها باللغة الفرنسية متوقفة عند محولا الجانب السياسي في ممارسة السيادة المغربية على الصحراء المغربية.
وسجلت هذه الندوة أيضا مشاركة الدكتور ميمون الذي قارب باللغة الانجليزية محور العلاقات الجزائرية المغربية مستنتجا أن الجزائر ظلت تلعب ورقة الصحراء من أجل توجيه أنظار الشعب الجزائري نحو عامل خارجي.
وأخيرا اختتمت فعاليات هذه الندوة ، التي تخللتها رقصة لتلاميذ وتلميذات مدرسة التقدم، اختتمت بمداخلة للصحافي عبد القادر كترة رئيس الفرع الجهوي للصحافة المستقلة ، ومحرر بجريدة المساء، عالج فيها موضوع حقوق الإنسان بتند وف. وارتأى المتدخل أن يصاحبه في تدخله، أحد المحتجزين الذي حضر الندوة وهو سامر عبد الله ضابط صف سابق قضى قي سجون البوليساريو أزيد من 24 سنة، وكانت شهادته التي أدلى بها خلال الندوة جد مؤثرة مع سرده لحالات العذاب والآلام التي يعيشها المحتجزون بتندوف ، ليتم تكريمه من طرف المنظمين .
متابعة سعاد أفندي